هذا هو الحبيب محمد (صلى الله عليه وسلم)

هذا هو الحبيب ... لماذا محمد (صلى الله عليه وسلم )؟ لعل البعض يتساءل: لماذا محمد صلى الله عليه وسلم من بين الرسل والأنبياء من أعلنوا حرباً

النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. رقم #1
     افتراضي  العنوان : هذا هو الحبيب محمد (صلى الله عليه وسلم)
    بتاريخ : 03 Jun 2006 الساعة : 08:56 PM

    إنسآن آنيق بـ تفكير بسيط




    رقم العضوية : 5
    الانتساب : Apr 2004
    المشاركات : 3,164
    بمعدل : 0.64 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 18
    التقييم : Array
    سهل المنال غير متصل



    [frame="4 80"][align=center]هذا هو الحبيب ... لماذا محمد (صلى الله عليه وسلم )؟


    لعل البعض يتساءل: لماذا محمد صلى الله عليه وسلم من بين الرسل والأنبياء من أعلنوا حرباً عليه، وأقاموا ضده هذه الحملة الشرسة في الشهور والأيام الماضية؟!

    وللجواب عن هذا السؤال قصة: إنها قصة نبي طهور كريم، ولد يتيماً، وتجرع لوعة وأسى اليتم، كبر وكبرت معه غربته، مات عمه وماتت زوجته، وأوذي أشد الأذى، وكذب أشد التكذيب، وقيل عنه مجنون وشاعر، وكذاب وكاهن وساحر، وطرد من بلده ومسقط رأسه مكة فخرج منها ودموعه تنساب على خديه وهو يقول: (والله إنك أحب بلاد الله إليَّ، ولولا ان قومي أخرجوني منك ما خرجت).

    وقف يوم بدر في صف، ووقفت الدنيا كلها بخيلها وخُيلائها، وحِدِّها وحديدها ضده عليه الصلاة والسلام.

    ويحضر أحُداً فيشج رأسه، وتُكسر ثنيته، وتدمى قدماه ويذبح عمه، ويُقتل اصحابه، ويهزم جيشه، ومع هذا يقول لأصحابه: (صفوا ورائي لأثني على ربي).

    لقد كان صلى الله عليه وآله وسلم شامة في جبين التاريخ، فما أشرقت الشمس ولا غربت على أطهر منه نفساً، ولا أزكى منه سيرة، ولا أسخى منه يداً، ولا أبر منه صلة، ولا أصدق منه حديثا، ولا أشرف منه نسباً، ولا أعلى منه مقاماً.

    جمع الله له بين المحامد كلها فكان محمداً، ورفع ذكره وقدره فكان سيداً، وشرح الله له صدره، ووضع عنه وزره، وزكاه في عقله فقال: “ما ضل صاحبكم وما غوى” وزكاه في بصره فقال: “ما زاغ البصر وما طغى” وزكاه في فؤاده فقال: “ما كذب الفؤاد ما رأى”” وزكاه في صدقه فقال: “وما ينطق عن الهوى”، وزكاه في جليسه فقال: “علمه شديد القوى”، وزكاه كله فقال: “وإنك لعلى خلق عظيم”.

    شهادات منصفة



    هذا هو الحبيب محمد صلى الله عليه وآله وسلم شهد له القاصي والداني ممن عرفوا الحق انه خاتم الأنبياء والمرسلين وانه أحب خلق الله الى الله، وانه حامل لواء الحمد يوم القيامة، وأول شافع ومشفع يوم القيامة، وان أمته هي الأمة المنصورة.

    فإليكم، لا أقول شهادة المسلمين، بل شهادة غير المسلمين لرسول الله صلى الله عليه وسلم فإليكموها وعوها وتدبروا ما فيها.

    يقول الانجليزي برنارد شو في كتابه (محمد): “إن العالم أحوج ما يكون الى رجل في تفكير محمد، هذا النبي الذي وضع دينه دائما موضع الاحترام والإجلال، فإنه أقوى دين، وإني أرى كثيرا من بني قومي قد دخلوا هذا الدين على بينة، وسيجد هذا الدين مجاله الفسيح في هذه القارة يعني اوروبا وفي رأيي انه لو تولى أمر العالم اليوم لوفق في حل مشكلاتنا بما يؤمن السلام والسعادة التي يرنو البشر اليها”.

    ويقول مايكل هارت في كتابه “مائة رجل في التاريخ”: “إن وضعي محمداً ليكون الأول بين أهم وأعظم رجال التاريخ، قد يدهش القراء، ولكنه الرجل الوحيد في التاريخ كله الذي نجح أعلى نجاح على المستويين الديني والدنيوي”.

    ويقول المهاتما غاندي في حديث لجريدة هندية: “أردت ان أعرف صفات الرجل الذي يملك بدون نزاع قلوب ملايين البشر، لقد اصبحت مقتنعا ان السيف لم يكن الوسيلة التي من خلالها اكتسب الإسلام مكانته. بل كان ذلك من خلال بساطة الرسول. مع دقته وصدقه في الوعود، وتفانيه وإخلاصه لأصدقائه وأتباعه، وشجاعته مع ثقته المطلقة في ربه ورسالته. هذه الصفات هي التي مهدت الطريق، وتخطت المصاعب وليس السيف”.

    ويقول المستشرق الفرنسي جولد ستيهر: “ما رأيت أحدا نقل عنه أحد كما نقل أصحاب محمد عنه”.

    الصحابة الأبرار



    وصدق جولد ستيهر والله في قوله، فأصحابه وأنصاره صلى الله عليه وسلم قد اصطفاهم له ربه.

    حوصروا في الشعب، وضيق عليهم في الرزق، وأوذوا من القرابة، وحوربوا من الناس، وسحب بعضهم على الرمضاء، وآخرون في العراء، وعُرض صفوة شبابهم للسيوف المصلتة فكانت على رؤوسهم كأغصان الشجرة الوارفة، وقدموا الى المعركة فكانوا كأنهم في نزهة أو في ليلة عيد، فكان لهم العز والتمجيد.

    ابتلوا في سبيل ربهم، وزلزلوا زلزالا شديداً، وبلغت منهم القلوب الحناجر. ومع هذا رضوا عن ربهم فرضي عنهم وأحبوا نبيه فأحبهم.

    لقد صقل ضمائرهم بهداه، وأنار بصائرهم بسناه، وألقى عن كواهلهم آصار الجاهلية، وحط عن ظهورهم أوزار الوثنية.

    والله ما وعدهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بحديقة وارفة، ولا بقصر مشيد، ولا بدابة فارهة. وإنما وعدهم ثواباً من عند الله، وجنة عرضها السماوات والارض أعدت للمتقين، فكان يقول لهم: “من يفعل كذا فله الجنة، ولآخر: وهو رفيقي في الجنة”.

    فلما كانت هذه صفاته وهؤلاء هم اصحابه وهذه أمته أراد هؤلاء النيل منه وتشويه صورته على صفحات صحفهم في محاولة يائسة منهم لوقف زحف هذا المارد العملاق اليهم ألا وهو الإسلام الذي اتجهت اليه انظار الكثير من ابنائهم وذويهم “ويأبى الله إلا ان يتم نوره ولو كره الكافرون”.
    [/align][/frame]


    i`h i, hgpfdf lpl] (wgn hggi ugdi ,sgl)



     



  2. رقم #2
     افتراضي  العنوان : رد: هذا هو الحبيب محمد (صلى الله عليه وسلم)
    كاتب الموضوع : سهل المنال
    بتاريخ : 03 Jun 2006 الساعة : 10:11 PM

    مؤسس المنتديات


    الصورة الرمزية ابو الطيب

    رقم العضوية : 1
    الانتساب : Apr 2004
    المشاركات : 17,173
    بمعدل : 3.48 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 2721
    التقييم : Array
    ابو الطيب غير متصل



    جزاك الله خير الجزاء يا سهل المنال على كل ما تقدمه لنا


     



  3. رقم #3
     افتراضي  العنوان : رد: هذا هو الحبيب محمد (صلى الله عليه وسلم)
    كاتب الموضوع : سهل المنال
    بتاريخ : 04 Jun 2006 الساعة : 12:03 AM

    المشرف العام


    الصورة الرمزية البــ فيصل ــدر

    رقم العضوية : 9
    الانتساب : May 2004
    المشاركات : 14,250
    بمعدل : 2.90 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 436
    التقييم : Array
    البــ فيصل ــدر غير متصل



    حبه يملاء قلوبنا حتى اخر
    لحظة في اعمارنا وحتى يوم القيامة
    مشكور اخوي سهل المنال على الروائع
    الاسلامية


     



  4. رقم #4
     افتراضي  العنوان : رد: هذا هو الحبيب محمد (صلى الله عليه وسلم)
    كاتب الموضوع : سهل المنال
    بتاريخ : 12 Oct 2006 الساعة : 01:53 PM

    طيب فخرية فضية


    الصورة الرمزية بحر الهموم

    رقم العضوية : 841
    الانتساب : Feb 2005
    العمر : 9
    المشاركات : 9,508
    بمعدل : 2.05 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 71
    التقييم : Array
    بحر الهموم غير متصل



    جزاك الله الف الف الف خير
    وجعل كل ما كتبت في موازين حسناتك


     



  5. رقم #5
     افتراضي  العنوان : رد: هذا هو الحبيب محمد (صلى الله عليه وسلم)
    كاتب الموضوع : سهل المنال
    بتاريخ : 13 Oct 2006 الساعة : 05:46 AM

    طيب فضي




    رقم العضوية : 4093
    الانتساب : Oct 2006
    المشاركات : 763
    بمعدل : 0.19 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 13
    التقييم : Array
    ابو حمود غير متصل



    صلى الله عليك ياسيدي يارسول الله فأنت النبأ العظيم، والحدث الهائل، والخبر العجيب، والشأن الفخم، والأمر الضخم ((عَمَّ يَتَسَاءلُونَ (1) عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ (2) الَّذِي هُمْ فِيهِ مُخْتَلِفُونَ (3))) النبأ، فمبعثه حقيقة هو أروع الأنباء وأعظم الأخبار الذي سارت به الأخبار، وتحدّث به السمّار، ورعاه الركبان، واندهش منه الدهر، وذهب منه الزمن، فقد استدار له التاريخ ووقفت له الأيام، فقصة إرساله عليه الصلاة والسلام لا يلفها الظلام ولا تغطيها الريح ولا يحجبها الغمام، فإنما هي قصة عبرت البحار واجتازت القفار، ونزلت على العالم نزول الغيث، وأشرقت إشراق الشمس، فهو بإختصار نور، وهل يخفى النور؟ (( يُرِيدُونَ لِيُطْفِؤُوا نُورَ اللَّهِ بِأَفْوَاهِهِمْ وَاللَّهُ مُتِمُّ نُورِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ (8))) الصف.

    وبارك الله بك أخي سهل وجزاك الله كل خير


     



  6. رقم #6
     افتراضي  العنوان : رد: هذا هو الحبيب محمد (صلى الله عليه وسلم)
    كاتب الموضوع : سهل المنال
    بتاريخ : 14 Oct 2006 الساعة : 05:11 PM

    طيب فخرية برونزية


    الصورة الرمزية عاشق الحب

    رقم العضوية : 244
    الانتساب : Oct 2004
    العمر : 29
    المشاركات : 5,931
    بمعدل : 1.25 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 19
    التقييم : Array
    عاشق الحب غير متصل



    جزاك الله خير على الموضوع


     



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. خصائص الحبيب ـ صلى الله عليه وسلم ـ في أمته في الدنيا
    بواسطة اللؤلؤة في المنتدى فَدَاكْ رُوحْي يَا رَسُول الله
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 20 Oct 2012, 02:58 AM
  2. دلائل محبة الحبيب صلى الله عليه وسلم
    بواسطة الحنـــون في المنتدى فَدَاكْ رُوحْي يَا رَسُول الله
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 14 Apr 2011, 11:42 PM
  3. الا الحبيب محمد صلي الله عليه وسلم
    بواسطة ام شهد في المنتدى فَدَاكْ رُوحْي يَا رَسُول الله
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 18 May 2008, 09:53 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •