رمضان.. محطة تجديد في حياة المسلمين }~

رمضان.. محطة تجديد في حياة المسلمين لشهر رمضان مكانة خاصة في قلوب المسلمين، فهو شهر الرحمة والمغفرة، وفيه نزل القرآن الكريم على رسول الله محمد (ص) في ليلة

النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. رقم #1
     افتراضي  العنوان : رمضان.. محطة تجديد في حياة المسلمين }~
    بتاريخ : 22 Aug 2009 الساعة : 04:23 PM

    °ღ°قـآنوني لآيـرحم « أحد » °ღ°


    الصورة الرمزية miss sweet

    رقم العضوية : 14417
    الانتساب : Jul 2007
    المشاركات : 936
    بمعدل : 0.25 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 12
    التقييم : Array
    miss sweet غير متصل



    رمضان.. محطة تجديد في حياة المسلمين
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63699.imgcache.jpg


    لشهر رمضان مكانة خاصة في قلوب المسلمين، فهو شهر الرحمة والمغفرة، وفيه نزل القرآن الكريم على رسول الله محمد (ص) في ليلة القدر من هذا الشهر في عام 610 م. وفي هذا الشهر وهو الشهر التاسع في التقويم الهجري، تتغير مظاهر الحياة في المجتمعات المسلمة، وتتحول الحركة من النهار إلى الليل، بعد أن يقضى الصائمون يومهم بعيدين عن الأكل والشرب والملذات، عملا بالآية الكريمة "وكلوا واشربوا حتى يتبين لكم الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ثم أتموا الصيام إلى الليل".
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63700.imgcache.jpg
    وفي هذا الشهر يتسابق المسلمون على اكتساب الفضائل، وتلاوة القرآن والابتهال إلى الله، فتمتلئ المساجد بالمصلين وتتضاعف صدقاتهم على المحتاجين، فتكثر أعمال الخير، وتقل السرقات والجرائم.
    ومع اقتراب شهر رمضان الكريم، يتبادل المسلمون التهاني، داعين لبعضهم البعض بالمغفرة وسعة الرزق، والتوفيق للعمل الصالح. ومع تطور وسائل الاتصال، باتت الهواتف النقالة والبريد الإلكتروني، أشهر الوسائل لتبادل الرسائل الرمضانية، التي تذكر بفضائل شهر رمضان، بنسيم الرحمة وعبير المغفرة.
    وخلال شهر رمضان تتبارى قنوات التلفزيون العربية في استقطاب أكبر عدد من المشاهدين، وذلك من خلال عرضها مسلسلات اجتماعية وتاريخية، وقد برزت خلال السنوات الأخيرة المسلسلات السورية التي تميزت بنوعية المواضيع التي تعالجها، ونجاحها في تجسيد مشاهد اجتماعية قريبة من حياة معظم الناس في البلدان العربية.
    ويحل شهر رمضان هذا العام وسط مخاوف تجتاح العالم بسبب انتشار انفلونزا الخنازير، والأزمة الاقتصادية التي زادت من نسب البطالة في العديد من البلدان العربية والإسلامية، فضلا عن مآسي الإرهاب في العراق، والحصار المفروض على غزة، والتهديدات التي يتعرض لها المسجد الأقصى، وتداعيا الحرب على طالبان في أفغانستان.
    ونستعرض هنا بعض الصور عن شهر رمضان في المجتمعات الإسلامية..
    سوريا ... تتجمل في رمضان
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين القدسالشرقية.jpg
    تكاد دمشق تنفرد بتقاليد مميزة لها عن مثيلاتها من الحواضر العربية والإسلامية في تعايش الناس مع شهر رمضان المبارك، حيث يسارع الناس إلي وضع الزينة في الشوارع وعلى أبواب البيوت وأبواب الحوانيت وتزين الأسواق بالأعلام والآيات القرآنية الكريمة ويشرق سوق "الحميدية بالأضواء طوال الليل".
    ومع ثبوت رؤية هلال الشهر تنار أنوار المساجد وتضرب المدافع ويقوم المسحرون بالدوران في الحارات يبشرون بقدوم الشهر الكريم فيما يزين الدمشقيون بيوتهم ودكاكينهم ويزدان سوق الحميدية خاصة بالإعلام والزينات والأنوار ويقبل الناس على تهنئة بعضهم البعض.
    ومع كل التطور الذي حدث لايزال الكثير من سكان دمشق يعتمدون على /المسحراتى/ لايقاظهم لتناول السحور وهو يبدا جولته قبل أذان الإمساك بساعتين ويحمل طبلة ويضرب عليها بعصا خاصة ويقف عند الابواب وهو يصيح يا نايم وحد الدايم يا نايم اذكر الله ويلى ما بتدوموا قوموا وقوموا على سحوركم/ وغير ذلك من الجمل الأصيلة المتوارثة.
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63701.imgcache.jpg
    بائع للحلويات الرمضانية في دمشق
    ولعل من اهم عادات السوريين تخصيص الأسبوع الأول من شهر رمضان للتزاور وتقديم التهاني وغالبا مايكون افطار اول يوم منه عند كبير العائلة الأب أو الجد وإفطار اليوم الثاني عند اكبر الأولاد سنا وهكذا.
    وكما في دمشق، كذلك في باقي المناطق السورية، تتبادل العائلات السورية أطباق الطعام أو مايعرف بالسكبة وهي لمسة اجتماعية تزيد التواصل بين العائلات وتتيح للفقراء تذوق بعض المأكولات التى لايستطيعون الحصول عليها.
    وفي رمضان يعد العرقسوس المشروب المفضل الأول في سوريا، فهو يطفئ الظمأ ويريح أعصاب الصائمين إضافة فوائده الطبية والصحية التي يعرفها الجميع.ومن التراث السوري تسمية أيام شهر رمضان فهم يطلقون على العشر الأول منه اسم المرق معبرين بذلك عن الانشغال بإعداد الطعام للشهر الكريم والعشر الثاني الخِرق أي قيام الأهل بشراء ثياب العيد لأطفالهم والعشر الاخير منه لصر الورق أي إعداد حلويات العيد وخصوصا حلوى المعمول المصنوعة من الدقيق والسمن والسكر والفستق أو الجوز وللأشربة والأطعمة تقليد خاص في رمضان درج عليه الدمشقيون.
    العراق.. محبة وتزاور

    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63702.imgcache.jpg



    يستعد العراقيون بشكل كبير لاستقبال شهر رمضان، حيث يبدأون بشراء مستلزمات منذ مطلع شهر شعبان، كما تزين الأسواق وخاصة محلات الملابس والحلويات.
    وخلال شهر رمضان، يتغير المشهد العام في العراق، حيث تغلق المطاعم، ويحرص العراقيون على أداء الصلاة في المساجد، التي تقام فيها جلسات تلاوة القرآن الكريم، ويستمعون فيها إلى المواعض والدروس الدينية.
    تُميز شوربة العدس مائدة الإفطار في العراق، حيث يبدأ الصائم بها إفطاره مع حبات من التمر الذي يشتهر العراق بكثرة أنواعه، وقبل موعد اللإطار يتبادل الجيران بينهم بعض الأطعمة التي يعدونها، وخاصة الحويات المنزلية مثل المحلّبي وحلاوة الطحين، في مشهد يعزز اللحمة والتواصل بينهم.
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63703.imgcache.jpg
    لعبة المحيبس
    وبعد الانتهاء من صلاة العشاء، تتزاور العائلات العراقية فيما بينهم، حيث يتم تناول الحلويات مثل البقلاوة والزلابية التي تعتبر من أساسيات رمضان في العراق، كما تقام في أماكن محددة في الأحياء والمتنزهات العامة، لعبة المحيبس وهي عبارة عن مباراة طويلة بين فريقين، يجلسان قبالة بعضهما البعض، ويسعى كل منهما اكتشاف المحيبس (الخاتم) الذي يخفيه الفريق الآخر، وهي لعبة لها أصولها وأغانيها الشعبية، ويكون المكسب بالنقاط والفريق الخاسر يحضر الحلويات للفريق الآخر.
    رمضان في الخليج
    لشهر رمضان في دول الخليج طعم خاص، حيث يترقب الناس رؤية هلال رمضان بفارغ الصبر، ويتبادلون التهاني ويحرص الجميع على تلاوة القرآن الكريم وأداء الصلوات في أوقاتها وأداء صلاة التراويح في المساجد، وفي مكة المكرمة والمدينة المنورة، لا تبقى في الحرم المكي والمسجد النبوي زاوية وإلا فيها قارئ للقرآن الكريم، كما تقدم موائد الرحمن في المسجد.
    ومع حلول موعد الإفطار، يتجمع الرجال في المساجد، التي عادة ما تنصب بجانبها خيم تقام فيه مائدة الافطار، ويأتي كل بيت بالافطار لتلك المائدة التي غالبا ما تشتمل على التمر واللبن والقهوة والشوربة وبعض الحلويات، فضلا عن والفواكه والعصائر.
    ويحرص المسلمون في الخليج على أداء الصلاة جماعة، حيث تغص المساجد بالمصلين، وبعد الانتهاء من صلاة التراويح، يذهب الناس للزيارات العائلية وصلة الارحام، وقد انتشرت أخيرا الخيم الرمضانية التي تشكل مكانا مناسبا للقاء الأصدقاء والأحبة.
    ولا يعرف (المسحراتي) في دول الخليج كما في باقي البلاد العربية، ويعتمد الناس على الأذان والمدفع لمعرفة أوقات الإمساك والإفطار.
    مظاهر رمضانية في مصر

    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63704.imgcache.jpg



    مع اقتراب شهر رمضان الكريم على نهايته، يسعى المسلمون في مصر إلى استثمار الأيام القليلة الباقية منه في الإكثار من الطاعات، ففي النهار تلحظ زيادة عدد الذين يستغلون أوقاتهم في وسائل المواصلات المختلفة للوصول من منازلهم إلى أعمالهم والعكس، في قراءة القرآن والتسبيح وعمل الأوراد والأذكار المأثورة عن النبي (ص)، وفي الليل ومع قرب أذان العشاء تعج المساجد المنتشرة في مختلف ربوع مصر بالمصلين الذين ترتفع حناجرهم بالدعاء إلى الله عز وجل في القنوت بأن ينصر الإسلام والمسلمين وأن يهلك الكفر والكافرين.
    كما يحرص المصريون على أداء الصلوات في جماعة وخاصة صلاتي الفجر والعشاء ، حيث تمتلئ المساجد بالمصلين ، وفي صلاة العشاء والتراويح تلجئ معظم المساجد وخاصة الكبرى، والتي يؤم المصلين فيها علماء معروفون او قراء مشهورون ، إلى فرش الحصر – فرش من البلاستيك – خارج المسجد ، وربما يصل الأمر إلى حد إغلاق جانب من الشارع وتحويله إلى مصلى للتراويح، بحيث يكون مسار السيارات على جانب واحد ذهابا وإياباً، ويتقبل سائقو السيارات، وخاصة الأجرة ، هذا التصرف برضى إكراماً للشهر الكريم.
    ويفضل معظم الشباب في مصر صلاة التراويح في المساجد التي تقدم برامج كاملة في شهر رمضان، وتتمثل هذه البرامج في ، الصلاة بجزء من القرآن يوميا بحيث يتم ختم القرآن في آخر الشهر ، وأيضا إلقاء الدروس قبل صلاة العشاء ، والمواعظ الخفيفة والمسابقات بين ركعات التراويح .
    بلح اوباما وجمال
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63705.imgcache.jpg



    كعادة المصريين كل عام، وقرب حلول شهر رمضان، تنتشر اسماء جديدة للتمور التي تشكل ركنا اساسيا من مائدة الصائمين المسلمين في رمضان.
    وكما يقول احد باعة التجزئة في منطقة الساحل بحي شبرا بالعاصمة المصرية القاهرة فان التجار الكبار القدامى يختبرون انواع التمر كل عام ويحددون سعرها مع تصنيفها باسماء مشاهير السياسة والفن والرياضة.
    ولعل اكثر تسميتين اثارة هذا العام هما "بلح اوباما" الاسمر الطويل و"بلح جمال" الصغير باهت اللون، وبالطبع فسعر بلح اوباما اغلى من بلح جمال ـ وان كان الصنفان متوسطي السعر على اي حال.
    واعتاد المصريون اطلاق اسماء المشاهير في مختلف المجالات على بعض ما يستهلكون، وبرعوا في الربط بين التسمية وخواص السلعة ـ او على الاقل ما يروج له الباعة والتجار من ميزات فيها.
    قبل ثلاثة اعوام كان اشهر انواع التمر في رمضان يسمى باسم الامين العام لحزب الله اللبناني ـ "بلح حسن نصرالله".
    وهناك اسماء للتمور في مصر تراها قبل رمضان كل عام مثل ما سمي باسماء رؤساء سابقين ـ "بلحة جمال عبد الناصر" و "بلحة السادات" ـ او ما يحمل اسماء فنانين ورياضيين طوال فترة شهرتهم ـ "بلح ليلى علوي" و"بلح ابو تريكة".
    وتشير اضافة اسمي اوباما وجمال الى اهتمام عامة الناس في مصر بالشخصيتين هذا العام واستغلال التجار لذلك الاهتمام في الترويج.
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63706.imgcache.jpg
    اليمن... استعدادات مبكرة
    تتشابه المظاهر الرمضانية في جميع مناطق اليمن، وما أن يبدأ اليوم الأول من هذا الشهر حتى تبدأ مظاهر الحياة بالتغيُّر تمامًا فتتحول حركة الحياة من النهار إلى الليل؛ وتشهد شوارع المدن اليمنية ذروة ازدحامها في الدقائق الأخيرة التي تسبق موعد أذان المغرب بعد أن يكون الصناعيُّون قد قاموا بالدورة إلى خارج المدن بسياراتهم.
    ويحرص اليمنيون يحرصون على أداء صلواتهم في شهر رمضان في المساجد، وتشهد المساجد حضورا ملحوظا منذ صلاة الظهر حتى قدوم صلاة المغرب، وعند الفطور يجلس الصائمون في دوائر صغيرة حول موائد الفطور المُكَوَّن من: التمور، والسمبوسة، والباجية، والحامضة، وهي خليط مكون من الحلبة والليمون والخل والطماطم، كذلك الشفون وهي وجبة يمنية مشهورة يتناولها اليمنيون في شهر رمضان.
    ويُركِّز اليمنيون في وجبة العشاء عقب صلاة المغرب على اللحوم وأنواع أخرى من الأطعمة، مثل الكبسة، والعصيد كوجبة شعبية، وكذلك السلتة وهي وجبة مكونة من الحلبة والخضر واللحم المفروم والتوابل والبيض.
    أما الحلويات فهي مادة أساسية وأشهر أنواعها هي "الرواني" والكنافة.
    وبعد الانتهاء من صلاة التراويح تزدحم الأسواق بالمُتسوِّقين، وفي المناطق الساحلية تُفضِّل الكثير من الأسر قضاء السهرة في نزهة قرب الشاطئ أو في الحدائق إلى أن يحين وقت السحور، الذي غالبًا ما يكون "الفتة" وبعض الحلويات.
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين غزة.jpg
    غزة استعداد لرمضان وسط الحصار
    رمضان في المغرب
    لشهر رمضان المبارك في نفوس المغاربة مكانة كبرى لا يشغلها سواه من شهور السنة أو المناسبات والأعياد الدينية، إذ رغم قرب المغرب من أوروبا وانفتاحه على عدد من الرياح الوافدة؛ فإن المغاربة يظلون أكثر تشبثا بتقاليدهم وعاداتهم الدينية التي ترسخت عبر القرون منذ أن دخل الإسلام المغرب الأقصى على يد عقبة بن نافع.
    في العادة يبدأ استعداد المغاربة لاستقبال شهر الصوم في وقت مبكر، ويستعدون له بالصيام في شهر شعبان الذي يبشرهم بهلال رمضان، حيث يعدون بعض أنواع الحلويات الأكثر استهلاكًا على موائد الإفطار، لكن السؤال عن ثمن اللحوم والطماطم والحليب والبيض يظل حاضراً في أذهانهم، فكثيرا ما يرتفع ثمن هذه المواد الأساسية في شهر رمضان بفعل استغلال بعض المحتكرين لها.
    ما أن يدخل شهر رمضان في بلدان الغرب العربي حتى تنطلق الألسنة بالدعاء إلى الله لكي يجعل الشهر الكريم بداية الخير ونقلة في حياة المرء، فتجد الناس يتبادلون الأدعية والتبريكات فيما بينهم فرحين بالضيف الكريم الذي يغير حياتهم رأسا على عقب، وتعود فضيلة صلة الرحم لتطرق أبواب البيوت، وتفتح القلوب للآخرين بمحبة غير معهودة في الشهور الأخرى من السنة، حيث يتبادل الناس الزيارات في الأسبوع الأول من رمضان، حاملين لبعضهم البعض أطيب الأماني في شهر الإيمان والرحمة.
    وطيلة الشهر الكريم، تملأ المساجد بالمصلين من كافة الأعمار، وفي أيام الجمع لا يكاد المصلي يجد مكانا له داخل المسجد، حيث تمتلئ جنبات الشارع بصفوف المصلين وتتوقف حركات السير في الشوارع القريبة من المساجد، في مشاهد جليلة تجعل الإنسان يتمنى أن تكون أيام الله كلها رمضان. وبعد صلاة العصر يجتمع المصلون لـ"لقراءة الحزب" بشكل جماعي كما جرت العادة في المغرب الذي يأخذ بالمذهب المالكي، وتقام الدروس الدينية في المساجد بعد صلاة الظهر مباشرة.
    ولرمضان مكانةً عزيزةً في نفوس المغاربة فالمؤسسات تمنح موظفيها حرية ترك العمل عندما يُؤذَّن الله أكبر ، ويمتد تنزه النفوس عن ملذات الدنيا الفانية إلى الموظفات اللائي يحرصْنَ على أداء الصلوات في بيوت الله أسوةً بالرجال، خاصةً وأنهن يهجرْنَ أثوابهُنَّ الرومية على حد التعبير المغربي، أي المُستجيبة لصيحات بيوت الأناقة الأوروبية ويرتدينَ الجلابية الخشنة الواسعة دون إبراز أي ملامح عن الجسد الذي تلفه. وفي ليلة القَدْر، فإن برنامج الأٍسرة بأكملها يعرف انقلابًا حيث يتوزعون للقيام بتحضير مائدة بمثابة مأدبة تكريم للأطفال.أما عن أشهر المأكولات المغربية في هذا الشهرالحريرة، السلو، الشبيكة، كعب الغزال.
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63707.imgcache.jpg
    أسوار تمنع المصلين من الوصول إلى المسجد الأقصى

    رمضان في السودان
    لشهر رمضان مذاق خاص لكافة الشعب السوداني، فمن ضمن الاستعداد لهذا الشهر الكريم يتم تزيين البيوت، حيث يتم طلاؤها وإعادة نظافتها بالكامل.
    وتقوم النساء بإعداد بعض المأكولات التي تكون في شكل نواشف كذلك يقمن – وقبل وقت كافٍ حوالي شهرين أو ثلاثة- بتجهيز المشروب المفضل للسودانيين في شهر رمضان وهو مشروب (الحلو مر) وهو مشروب لا يخلو منه بيت سوداني في رمضان. وسبب تسميته بذلك أنه ذو مذاقين فهو حلو ومر في ذات الوقت، لذا سمي (الحلو مر). حيث إن مكوناته الأعشاب الطبيعية التي ينعم بها السودان.
    فالحلومر عبارة عن خليط من أكثر من ثمانية أعشاب تمزج مع دقيق الذرة، وذلك بعد أن تكون الذرة قد أخذت طوراً جديداً تأخذ من خلاله طعماً مستساغاً وذلك بصب الماء عليها وتجفيفها وطحنها، بعد ذلك يخلط هذا الدقيق مع الأعشاب بعد طحنها، ثم يعرض العجين للنار ليخرج في شكل لفافات، حين تبل هذه اللفافة بالماء لاستخلاص ما تحتويه من مادة، وهذه المادة هي الحلومر فيضاف إليه السكر ويشرب بارداً.
    ومن العادات في شهر رمضان اجتماع الناس في تناول الإفطار جماعة، حيث كل منهم يأتي بمائدته في مكان مخصص لذلك، وغالباً يجتمعون عند أوسمهم بيتاً. بحيث يكون هذا المكان واضح من كل الاتجاهات حتى يكون ظاهراً لعابري الطريق، ويجلب كل شخص إفطارًا من بيته، والميزة من هذا التجمع أن يتساوى الفقير مع الغني حيث لا يشعر الفقير بفقره، بعد تناول الإفطار وصلاة المغرب يظل الرجال في هذا المحل حيث يتم مناقشة بعض الأمور التي تهمهم ثم الرجوع إلى البيوت، وعندما يحين وقت صلاة العشاء يذهبون إلى المسجد حيث يصلون العشاء والتراويح.
    رمضان في ماليزيا
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63708.imgcache.jpg
    مطعم ماليزي في الهواء الطلق استعداد لموعد الإفطار
    يستعد المسلمون في ماليزيا لاستقبال شهر رمضان بتنظيف المساجد والمنازل، وتُهرع النساء إلى شراء المزيد من احتياجاتهم المنزلية؛ وفور رؤية الهلال، يجري الإعلان الرسمي عبر وسائل الإعلام عن دخول شهر رمضان وبدء الصوم؛ حيث ينتظر المسلمون كلهم بفرح وسرور هذا الإعلان، فيخرجون إلى المساجد في جماعات، رجالاً ونساءً وشبابًا وأطفالاً، ويؤدون صلاة التراويح في جماعة، وبعدها يعود الجميع إلى بيوتهم لإعداد وجبات السحور.
    ويقوم المسلمون الذين يشكلون غالبية سكان ماليزيا بتبادل التهاني فيما بينهم، ويعلق أصحاب المحال التجارية لافتات، كُتب عليها عبارات التهنئة بدخول شهر الصيام، التي غالبًا ما تكون باللغة العربية. كما وتضاء مآذن المساجد طوال الليل، ويُعلن من خلال تلك المآذن عن دخول شهر الصيام .
    والمساجد في ماليزيا تفتح أبوابها طوال هذا الشهر المبارك أناء الليل وأطراف النهار، ولا تغلق مطلقًا، على خلاف باقي أيام السَّنَة. وعند صلاة المغرب يُحضر أهل الفضل والسَّعَة معهم بعض المأكولات والمشروبات، حيث توضع على مفارش طويلة في الأروقة، وتكون الدعوة عامة ومفتوحة للجميع للمشاركة في تناول طعام الإفطار .
    وبعد الانتهاء من صلاة المغرب يذهب المصلون إلى تناول وجبة الإفطار الأساسية مع عائلاتهم وذويهم في بيوتهم، ثم يخرج الجميع لأداء صلاة العشاء والتراويح في المسجد .
    ويتعاهد أفراد الأسرة الماليزية على قراءة القران كاملاً في البيوت خلال شهر رمضان، ويصبح الشغل الشاغل للجميع قراءة القرآن وارتياد المساجد .
    رمضان.. محطة تجديد حياة المسلمين 63709.imgcache.jpg
    المسحراتي في طرابلس شمال لبنان
    ويلاحظ أن الصبية في تلك البلاد يحرصون على ارتداء ملابسهم الوطنية، ويضعون على رؤوسهم القبعات المستطيلة الشكل؛ في حين أن الفتيات يرتدين الملابس السابغة الطويلة الفضفاضة، ويضعن على رؤوسهن الحجاب الشرعي .
    ووجبة الإفطار الماليزية تتعدد أنواع أطباقها، غير أن الأرز يبقى هو الطبق الأساس والأهم بين تلك الأطباق، ويكون إلى جانبه اللحم أو الدجاج. وبعد الإفطار يفضل الجميع شرب القهوة الخفيفة أو الشاي.



    vlqhk>> lp'm j[]d] td pdhm hglsgldk CZ



     



  2. رقم #2
     افتراضي  العنوان : رد: رمضان.. محطة تجديد في حياة المسلمين }~
    كاتب الموضوع : miss sweet
    بتاريخ : 22 Aug 2009 الساعة : 05:55 PM



    الصورة الرمزية القائد المهاجر

    رقم العضوية : 14452
    الانتساب : Aug 2007
    المشاركات : 20,246
    بمعدل : 5.43 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 18303
    التقييم : Array
    القائد المهاجر غير متصل



    موضوع رائع جدا اختي الغالية
    miss sweet
    هذه عادات جميلة للمسلمين

    منها الصحيحة والخاطئة
    ولكنها تبقى رائعة بقدوم هذا الشهر الفضيل
    أعاننا الله عليه بصيامه وقيامه
    كل الشكر لكي أختي
    وفي موازين حسناتك
    لاعدمناك يارب
    وبانتظار جديدك
    أخوك
    القااائد المهاااجر


     



  3. رقم #3
     افتراضي  العنوان : رد: رمضان.. محطة تجديد في حياة المسلمين }~
    كاتب الموضوع : miss sweet
    بتاريخ : 22 Aug 2009 الساعة : 05:56 PM



    الصورة الرمزية القائد المهاجر

    رقم العضوية : 14452
    الانتساب : Aug 2007
    المشاركات : 20,246
    بمعدل : 5.43 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 18303
    التقييم : Array
    القائد المهاجر غير متصل



    تم ختم الموضوع بمميز


     



  4. رقم #4
     افتراضي  العنوان : رد: رمضان.. محطة تجديد في حياة المسلمين }~
    كاتب الموضوع : miss sweet
    بتاريخ : 22 Aug 2009 الساعة : 08:10 PM

    °ღ°قـآنوني لآيـرحم « أحد » °ღ°


    الصورة الرمزية miss sweet

    رقم العضوية : 14417
    الانتساب : Jul 2007
    المشاركات : 936
    بمعدل : 0.25 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 12
    التقييم : Array
    miss sweet غير متصل



    [align=center]
    موضوع رائع جدا اختي الغالية
    miss sweet
    هذه عادات جميلة للمسلمين

    منها الصحيحة والخاطئة
    ولكنها تبقى رائعة بقدوم هذا الشهر الفضيل
    أعاننا الله عليه بصيامه وقيامه
    كل الشكر لكي أختي
    وفي موازين حسناتك
    لاعدمناك يارب
    وبانتظار جديدك
    أخوك
    القااائد المهاااجر
    توآجدك الآرووع اخووي القائـــد ..
    أسعدني حضوورك ..
    منـــوور .. :)
    [/align]


     



  5. رقم #5
     العنوان : رد: رمضان.. محطة تجديد في حياة المسلمين }~
    كاتب الموضوع : miss sweet
    بتاريخ : 27 Aug 2009 الساعة : 08:18 AM

    طيب ذهبي


    الصورة الرمزية أبو رمزي

    رقم العضوية : 16928
    الانتساب : Jun 2009
    المشاركات : 1,330
    بمعدل : 0.44 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 11
    التقييم : Array
    أبو رمزي غير متصل



    [align=center][table1="width:95%;background-image:url('http://www.ta4a.com/vb/mwaextraedit2/backgrounds/40.gif');background-color:burlywood;border:2px solid black;"][cell="filter:;"][align=center]
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
    وكل كلم القائد المهاجر صحيح.
    وفقك الله وجعله في ميزان حسناتك
    [/align][/cell][/table1][/align]


     



  6. رقم #6
     افتراضي  العنوان : رد: رمضان.. محطة تجديد في حياة المسلمين }~
    كاتب الموضوع : miss sweet
    بتاريخ : 28 Aug 2009 الساعة : 11:18 PM

    ملكة المنتديات


    الصورة الرمزية اللؤلؤة

    رقم العضوية : 2834
    الانتساب : May 2006
    المشاركات : 28,039
    بمعدل : 6.71 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 6880
    التقييم : Array
    اللؤلؤة غير متصل



    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


     



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تحديد هلال رمضان بين الرؤية والحساب الفلك
    بواسطة اللؤلؤة في المنتدى { رَمَضَانُ كَرِيم }
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 18 Sep 2007, 10:09 PM
  2. تحديد هلال رمضان بين الرؤية والحساب الفلك
    بواسطة اللؤلؤة في المنتدى نفحآإتَ إيمآنيةِ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 18 Sep 2007, 10:09 PM
  3. مجلس القضاء الأعلى يدعو المسلمين لتحري رؤية هلال رمضان
    بواسطة aĿωăђăற في المنتدى آلآﺧﺑﺂړُ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09 Sep 2007, 03:58 AM
  4. مجلس القضاء الأعلى يدعو المسلمين لتحري رؤية هلال رمضان
    بواسطة aĿωăђăற في المنتدى آلآﺧﺑﺂړُ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09 Sep 2007, 03:39 AM
  5. أجمل ذكرياتنا نحن المسلمين في شهر رمضان
    بواسطة dounia altayeb في المنتدى نفحآإتَ إيمآنيةِ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 30 Mar 2007, 08:05 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •