أستوقفت قطار الذكريات في منتصف الطريق
طلبت منه الوقوف لأزور تلك القبور التي
حفرت بداخل فلبك قبور من أحببتهم وتركوك
ووقف بي القطار أمام حديقة مقفرة ووجدت زهوراً
كثيرة الألوان وكل زهرة عليها أسم لشخص
بصم في دفتر ذكرياتك التي عجز الزمان أن يمحوها
وإني أوقن بذاتي أنني سأعجز كذلك على أن أمحوها