رحلاتي العلمية إلى متاحف ومكتبات لندن و مرصد غرينيتش الهنية

رحلاتي العلمية إلى متاحف ومكتبات لندن و مرصد غرينيتش الهنية لتصوير ودراسة آلات الرصد الفلكية العربية و الإسلامية البهية د . عدنان جواد الطعمة

النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. رقم #1
     افتراضي  العنوان : رحلاتي العلمية إلى متاحف ومكتبات لندن و مرصد غرينيتش الهنية
    بتاريخ : 31 Jan 2013 الساعة : 10:52 PM

    أستاذ جامعي و باحث علمي


    الصورة الرمزية د .عدنان الطعمة

    رقم العضوية : 14397
    الانتساب : Jul 2007
    المشاركات : 264
    بمعدل : 0.07 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 3313
    التقييم : Array
    د .عدنان الطعمة غير متصل





    رحلاتي العلمية إلى متاحف ومكتبات لندن و مرصد غرينيتش الهنية
    لتصوير ودراسة آلات الرصد الفلكية العربية و الإسلامية البهية

    رحلاتي العلمية متاحف ومكتبات لندن a4rq1.jpg

    د . عدنان جواد الطعمة



    بدأت دراستي الثانوية في الفرع العلمي و عندما تعينت في كلية التربية محضرا كيمياويا ومسؤولا عن مخازن الكيمياء مع إخوان آخرين عام 1958 إزداد اهتمامي بالعلوم عند العرب والمسلمين .
    وكنت أقرا وأشتري الكتب العربية عن علماء المسلمين في العلوم و المواضيع المختلفة في الكيمياء و الطب و الفلك والرياضيات و الجبر والهندسة و غيرها . وكنت أزور مكتبات بغداد العزيزة كمكتبة المتحف و مكتبة الأوقاف و مكتبة المجمع العلمي و مكتبة كلية الآداب والمكتبة المركزية و غيرها .
    ومن خلال تلك الزيارات تعرفت على عدد من العلماء والمفكرين والباحثين العراقيين أخص منهم بالذكر الأستاذ المرحوم كوركيس عواد و الأستاذ الباحث والمحقق ميخائيل عواد و المحقق والمفهرس الكبير و الأديب المحامي هلال ناجي والدكتور الفاضل حسين أمين و غيرهم.
    إتسعت و تشعبت إهتماماتي رويدا رويدا . وفي زيارتي الأولى لألمانيا التي وصلتها مساء 24 ديسمبر 1963 و مكثت فيها لمدة سنتين أبهرتني المخطوطات العربية و القطع الفنية الإسلامية و كذلك المسكوكات الإسلامية و الإسطرلابات و آلات الرصد الإسلامية المختلفة التي اطلعت عليها في متاحف ومكتبات ألمانيا ،
    أثناء الرحلة الأولى و عدت مزودا ومجهزا بمصادر المعرفة والعلوم المختلفة و فهارس المخطوطات و كتب المستشرقين الألمان الذين نشروا دراساتهم عن العلوم عند العرب والمسلمين أمثال العالم المستشرق الألماني آيلهارد فيدمان و العالم الألماني الكيمياوي يوليوس روسكا و غيرهما .
    عدت إلى عملي كمحضر كيمياوي و بدأت أدرس في كلية اللغات الأجنبية علم اللغة الألمانية والإنكليزية و العربية في الصباح وبعد الظهر كنت أزاول عملي كمحضر كيمياوي ومسؤولا عن مخازن الكيمياء من الساعة الواحدة إلى الساعة الثامنة وأحيانا إلى التاسعة مساءا .
    و بعد أربع سنوات دراسة وعمل شاق إبتعثت إلى ألمانيا للتخصص في موضوع علم اللغة الألمانية والحصول على شهادة الدكتوراة . وفي فترة دراستي كنت أزور يوميا مكتبة الجمعية الإستشراقية الألمانية في مدينة هالة الواقعة على نهر ساله.

    فحصت كافة مخطوطاتها شخصيا و صدر كتابي الأول عام 1977 ساعدت وزارة الإعلام على طبعه في مطبعة القضاء في النجف الأشرف ، بعنوان :

    رحلاتي العلمية متاحف ومكتبات لندن Em7W2.jpg

    فهرس المخطوطات العربية المحفوظة في مكتبة الجمعية الإستشراقية الألمانية بمدينة هاله / ساله
    تأليف
    الدكتور عدنان جواد الطعمة
    كلية الآداب - جامعة بغداد / العراق
    ساعدت وزارة الإعلام على طبعه
    1977
    كما إطلعت على المسكوكات العربية والإسلامية و على الإسطرلاب المغربي و قمت خلال تلك الفترة تصوير واستنساخ كافة فهارس المخطوطات العربية والمسكوكات الإسلاميةالتي كنت أستعيرها من المكتبتين، مكتبة الجمعية الإستشراقية الألمانية و مكتبة جامعة مارتن لوثر هاله بنفسي ، ثم أجلدها عند المجلد .

    رحلاتي العلمية متاحف ومكتبات لندن 15B13.jpg

    بعد صدور كتابي الأول أجريت إتصالات و مشاورات مركزة مع السادة الباحثين وخاصة بعد تعييني باحثا علميا في مركز إحياء التراث العلمي العربي التابع لجامعة بغداد مع المرحوم الأستاذ الدكتور ياسين خليل ، حيث أصدر المركز عددين من مجلته :
    بعنوان : التراث العلمي العربي
    صدر العدد الأول عام 1977 وفيه بحث لي
    والعدد الثاني عام 1978 و فيه بحث لي

    رحلاتي العلمية متاحف ومكتبات لندن BmMV4.jpg

    وكنت دائما منشغلا بوضع خطة شاملة لتصوير المخطوطات العربية في الرياضيات والحساب والجبر والمقابلة والهندسة في مكتبات باريس ولندن و ألمانيا

    وقد شجعني المرحوم الأستاذ الدكتور ياسين خليل على هذا المشروع العظيم الذي إبتدأت به على نفقتي الخاصة دون مساعدة أو دعم مادي من أية مؤسسة عراقية أو عربية لأن اعتبرت تراث الأجداد هو تراثي يستحق كل الجهود والعطاء والبذل والتضحية وفقا لجهودي المتواضعة و إمكاناتي المحدودة و لوجه الله .

    رحلاتي العلمية متاحف ومكتبات لندن mDWL5.jpg

    سبق أن اتفقت مع الأخ الباحث الكبير المحامي هلال ناجي ، بأن أقوم بترجمة كافة أعداد فهارس مكتبة الدولة في برلين إلى العربية وننشرهما معا إذا ساعدتنا الظروف والصحة بحيث يراجع الترجمة و يدعمها بالمراجع العربية و يتحقق منها . بحيث ننشر مجلدا واحدا في السنة ، علما بأن عدد لمجلدات 12 مجلدا ضخما .
    وأخبرته بأني سأتوكل على الله و أسافر لمدة شهرين إلى باريس و لندن و برلين وماربورغ على نفقتي الخاصة بهدف فهرسة وتصوير ومراجعة الكنوز والمخطوطات العربية في الرياضيات والحساب والجبر و المقابلة والهندسة .


    وهكذا بدأت رحلتي العلمية الأولى عام 1977 لزيارة متاحف و مكتبات باريس و لندن و ألمانيا لفهرسة المخطوطات العربية في الرياضيات و الجبر و الهندسة و تصوير القطع الفنية المعروضة في المتاحف و آلات الرصد الفلكية المعروضة في المرصد الفلكي غرينيتش ومتاحف لندن لدراستها . حددت لتلك الرحلة شهرين من يوم الأول من شهر تموز لغاية اليوم الأول من شهر سب
    تمبر . و قررت البقاء في باريس لمدة أسبوعين و في لندن لمدة إسبوعين أيضا و في ألمانيا لمدة شهر واحد . غادرت باريس في يوم 15 تموز بعد أن فحصت كافة المخطوطات العربية في الرياضيات والحساب والجبر والمقابلة والهندسة و توجهت لهذا الغرض إلى لندن ، حيث حجزت على غرفة في أحد فنادقها لمدة اسبوعين في الطابق الثالث على ما أعتقد .
    و في اليوم التالي توجهت إلى مدينة غرينيتش و ركبت مبكرا القطار باتجاه غرينيتش الذي كان يسير على مهل و يتأرجح مثل قطار الچطلة القديم في العراق .
    و كانت معي ثلاث كامرات و عشرين فلما و بطاريات كافية و حاملا للكامرة و دفاتر و أقلام لغرض تدوين النصوص و الملاحظات المذكورة أمام كل آلة .
    وفي أثناء السير صاحبتني أفكار و أشواق و لهفة وحب الفضول للتعرف على تراث الأجداد و الآلات الشريفة التي صنعوها بأدق الحسابات و روعة الإنتاج .
    وأخذت الأفكار تدور في ذاكرتي و صرت مثل التائه في الطريق : ( حسبة تجيبني و حسبة توديني ) ثم بدأت أطنطن و اغني بصوت واطئ ما خطر على بالي من الأغاني العراقية أو أردد ما كنت أحفظه من قصائد الشعر الشعبي العراقي و نصوص الأغاني فرددت قصيدة الشاعر الكبير المبدع مظفر النواب بعنوان للريل و حمد ( الريل معناه القطار ) :

    مرينه بيكم حمد ، و احنه بغطار ( بقطار ) الليل
    واسمعنه ، دگ اگهوه .. و شمينه ريحة هيل
    يا ريل .. صيح ابقهر . . صيحة عشگ ، يا ريل
    هودر هواهم ،
    ولك ،
    حدر السنابل گطه .
    * * *
    يا بو محابس شذر ، يلشاد خزامات
    يا ريل بلله . . ابغنج
    من تجزي بام شامات
    ولا تمشي . . مشية هجر . .
    گلبي . .
    بعد ما مات
    وهودر هواهم ،
    ولك ،
    حدر السنابل گطه .
    * * *
    جيزي المحطة . .
    بحزن . .
    و ونين . .
    يفراگين ( يا عربات القطار )
    ما ونسونه ، ابعشگهم . .
    عيب تتونسين
    يا ريل . .
    چيّم حزن . .
    أهل الهوى ، امچيمين
    هودر هواهم ،
    ولك ،
    حدر السنابل گطه .
    * * *
    يا ريل ، طلعوا دغش . .
    و العشگ چـذّابي
    دگ بيّه كل العمر . .
    ما يطفه عطابي
    نتوالف ويه الدرب ،
    و ترابك ترابي
    وهودر هواهم ،
    ولك ،
    حدر السنابل گطه .
    * * *
    آنه ارد ألوگ الحمد . . ما لوگن لغيره
    يجفّلني برد الصبح . .
    و تلجلج الليره
    يا ريل باول زغرنه . .
    لعبنه طفّيره
    وهودر هواهم ،
    ولك ،
    حدر السنابل گطه .
    * * *
    چن حمد . .
    فضة عرس . .
    جن حمد نرگيله
    مدگدگ بمي الشذر
    و مشلّه اشليله
    ياريل . .
    ثـگل يبويه . .
    و خل أناغيله ،
    يمكن أناغي بحزن منغه . .
    و يحن الـگطه
    * * *
    گضبة دفو ، يا نهد
    لملمك . . برد الصبح
    و يرجفنّك ، فراگين الهوه . . . يا سرح
    يا ريل . .
    لا . . لا تفزّزهن . .
    تهيج الجرح
    خليهن يهودرن . .
    حدر الحراير گطه
    * * *
    چن گذلتك . .
    و الشمس . .
    و الهوه . .
    هلهوله
    شلايل بريسم . .
    و البريسم إله سوله
    واذري ذهب يا مشط
    يلخلگك . . اشطوله !
    بطول الشعر . .
    و الهوى البارد . .
    ينيم الـگطه
    * * *
    تو العيون امتلن . .
    ضحچات ( ضحکات ) و سواليف
    و نهودي زمّن . .
    و الطيور الزغيره . .
    تزيف
    يا ريل . .
    سيّس هوانه ،
    و ما إله مجاديف
    و هودر هواهم ،
    ولك . .
    حدر السنابل گطه .
    و بعد انتهاء قراءتي للقصيدة بفترة وصلنا محطة قطار مدينة غرينيتش . حملت حقيبتي الثقيلة على كتفي و نزلت من القطار و توجهت إلى الإستعلامات لغرض الحصول على خارطة الطريق إلى المرصد الفلكي الملكي في غرينيتش .

    شرح لي موظف الإستعلامات الطريق و سرت داخل المدينة مارا بالشارع الذي يؤدي إلى المرصد الفلكي و متحف ماريتايم البحري . و بالقرب من تقاطع الطريق على جهة اليسار شاهدت محلا تجاريا لبيع القطع الفنية و منها الإسلامية .
    شاهدت في هذا المحل التجاري أجهزة فلكية كالإسطرلاب والساعات الشمسية العربية . وأتذكر أني رايت إسطرلابات متنوعة إيرانية وعربية و عجبني أحد الإسطرلابات العربية، سألت التاجر عن سعره ، فأجابتي بنصف مليون باوند إسترليني . شكرته و غادرت المحل متوجها إلى اليمين مارا بمنتزه أو بارك رائع كبير و صعدت إلى المرتفع أو الجبل و شاهدت قبة المرصد الفلكي .

    دخلت باب المرصد الرئيسي و ذهبت إلى شباك بيع الكتب و بطاقات الدخول ودفعت مبلغا ثلاث باونات و نصف . ثم رجوت الموظف أن يقودني إلى المسؤول الكبير في المرصد .
    و بعد أن قابلت المسؤول الكبير رجوته أن يسمح لي بالتقاط الصور بالفلاش و بينت له بأني سأنشر كتابا عن آلات الرصد الفلكية العربية و لإسلامية المعروضة في المرصد الفلكي بغرينيتش ، فوافق و اخبر المراقبين بالسماح لي بتصوير كافة آلات الرصد بحرية تامة .
    و فعلا بدأت يوميا مبكرا من اول دوام المرصد حتى انتهائه بتصوير كل آلة و نقل النص الموجز عنها بالإنجليزية دون توقف أو جلوس و بعد انتهاء الدوام عدت بالقطار إلى لندن .
    و كررت زيارتي له يوميا لمدة أسبوع كامل أو بالأحرى ستة أيام دون انقطاع. و أحيانا كنت أعود بالباخرة من غرينيتش إلى لندن إذا فاتني القطار .

    و في الأسبوع الثاني باشرت بتصوير آلات الرصد الفلكية في المتحف البريطاني و متحف العلوم و متحف فكتوريا إ . ألبرت و متحف التاريخ الطبيعي ,كما قمت بالتقاط أجمل الصور للقطع الفنية الإسلامية المصنوعة من الفخار والسيراميك و المعادن المختلفة كلها التي كانت معروضة في المتحف البريطاني و فهرست كافة المخطوطات العربية في الرياضيات و طلبت بتصوير أوائل و نهايات المخطوطات بأفلام المايكرو .
    وقد فاتني شراء كتالوج المتحف عن القطع الفنية للأسف الشديد، لأن مشروعي كان مخصصا لفحص وتصوير و فهرسة المخطوطات العربية في علوم الرياضيات والحساب و الجبر والمقابلة و الهندسة .

    و من المواقف التي مرت بي كانت في الليلة الثانية ذهبت إلى المصعد الكهربائي و دخل شخصان فارسيان للصعود إلى غرفتهم . إعتقد الفارسيان بأني إنجليزي ثم بدأى يتغازلان بالكلام بصورة عذبة و كنت أستمع إلى كل كلمة منهما حتى وصلا إلى كلام اضطررت أن أضحك . سألتني السيدة يا سيد هل تعرف الفارسية ، أجبتها بنعم .
    فخجلت كثيرا و قلت لهما تمتعا بحريتكما و ضحكنا جميعا إلى أن وصلت الدور أو الطابق الثالث . علمت منهما بأن موظفي البنك الوطني الإيراني قد قاموا بإجازة إلى أوروبا لمدة شهر يزورون لندن و باريس . ثم ودعتهما و ذهبت إلى غرفتي .
    و في إحدى الليالي كنت متعبا جدا لأني فعلا لم أجلس ابدا أثناء التقاط الصور للآلات الفنية ثم نقل النصوص .

    . و بعد تناولي العشاء في أحد المطاعم العربية ذهبت إلى الفندق و صعدت بالمصعد الكهربائي و دخلت غرفتي . و بعد ترتيب و مراجعة ما كتبته و رتبت الأفلام لكل متحف بصورة منفصلة ذهبت إلى الفراش و نمت نوما عميقا .
    وفي الساعة الواحدة أو الثانية بعد منتصف الليل طرقت بابي بشدة و سمعت صياحا و عياطا قفزت من نومي و فتحت الباب و إذا بشخصين أفريقيين يتشاجران بصوت مرتفع ( بين الزوج و زوجته) وكانا نصف عراة هههههههه. صرخت في وجههما ألا تستحيا سأخبر البوليس الآن .
    و خرج المسافرون الآخرون الذين أفيقوا أيضا من نومهم العميق من غرفهم لمعرفة الموضوع . ثم ذهب الشخصان إلى غرفتهما و عدت أنا إلى غرفتي و قفلت الباب .
    و في صباح اليوم التالي أثناء الفطور إعتذرت موظفة الفندق منا و أخبرتنا بأنها طردت الشخصين في نفس الليلة من الفندق .

    و بعد انتهائي من فهرستي للمخطوطات العربية في الرياضيات و الحساب و الجبر والمقابلة والهندسة واستلامي أفلام المايكرو ، عن مصور ات الصغحات الأولى و الأخيرة لكل مخطوط و مجموع و دفعت أثمانها الغالية ،
    غادرت لندن إلى فرانكفورت في ألمانيا
    وتوجهت في الحال بالقطار إلى مدينة ماربورغ الجامعية التي كانت كافة المخطوطات العربية و الإسلامية لمكتبة الدولة محفوظة بصورة مؤقتة بعد الحرب العالمية الثانية محفوظة فيها .
    وفي اليوم التالي ذهبت إلى مبنى المكتبة في وسط المدينة ، فأخبروني بأن كافة مخطوطات مكتبة الدولة قد أعيد نقلها إلى مبتى مكتبة الدولة ببرلين . وعلى ضوء ذلك
    سافرت جوا إلى برلين إلى مكتبة الدولة الألمانية .

    وقبل هبوطنا على مطار برلين ، كنت جالسا في المقعد الأمامي وكنت أرى محركات الطائرة الأربعة تدور بسرعة .
    وفجأة توقف أحد محراكاتها ومالت الطائرة عموديا وصحت يا ساتر يا ألله ،
    و بسرعة فائقة تمكن الطيار من إيقاف المحرك الثالث وأصبحت الطائرة تطير بمحركين و لله الحمد هبطنا على مدرج مطار برلين بمحركين ، وتنفسنا الصعداء .
    وعندما زرت المكتبة الرئيسية قسم المخطوطات العربية و الجمعية الإستشراقية الرئيسية تعرفت على رئيس الجمعية الإستشراقية الدكتور جورج فوجت Georg Voigt، الذي رحب بي ترحيبا حارا و أخبرته عن مشروعي العلمي لفهرسة المخطوطات العربية في الرياضيات .

    رحلاتي العلمية متاحف ومكتبات لندن a96V6.jpg
    بقيت في برلين لمدة أسبوعين وكل يوم كنت أبقى في المكتبة جائما على المخطوطات لفحصها واستنساخها بدون إستراحة إلى أن ينتهي الدوام . أي ثماني ساعات شغل وفحص بدون أكل وشرب و مضيعة وقت، لأني كنت حريصا على نكملة عملي بدقة متناهية وفحص كافة المخطوطات والمجاميع . و بعد استلامي أفلام مصورات المخطوطات طرت من برلين عائدا إلى فرانكفورت . ومن مطار فرانكفورت ركبت بالقطار إلى محطة فرانكفورت و منها إلى مدينتنا الحالية ماربورغ الخضراء لزيارة مكتبة الجامعة لغرض فهرسة و تصوير المخطوطات العربية .
    رحلاتي العلمية متاحف ومكتبات لندن uD7Y1.jpg
    و بعد انتهاء عملي وتحقيق مشروعي الأول عدت إلى بغداد سعيدا و مسرورا و سلمت مصورات مخطوطات باريس و لندن إلى المرحوم الدكتور يا سين خليل رئيس مركز إحياء التراث العلمي العربي التابع لجامعة بغداد و الذي كنت أعمل معه كباحث علمي يومين في الأسبوع .
    أحمد الله و اشكره على نعمائه و بركاته بأني سعيد جدا لما قدمته من جهود جبارة وتعب و متابعات وأسفار لخدمة ديننا الإسلامي الحنيف للبحث عن تراثنا العلمي و كنوزنا الخطية العلمية العربية والإسلامية والقطع الفنية وآلات الرصد الفلكية في مكتبات ومتاحف العالم التي زرتها ، والله ولي التوفيق .

    تفضلوا بقبول مني فائق ودي واحترامي

    ألمانيا في 31 يناير 2013



    vpghjd hgugldm Ygn ljhpt ,l;jfhj gk]k , lvw] yvdkdja hgikdm



     



  2. رقم #2
     افتراضي  العنوان : رد: رحلاتي العلمية إلى متاحف ومكتبات لندن و مرصد غرينيتش الهنية
    كاتب الموضوع : د .عدنان الطعمة
    بتاريخ : 02 Feb 2013 الساعة : 02:53 AM

    تظٌل (اجُمل) فصُل فُي حَياتَي


    الصورة الرمزية خفايا الشوق

    رقم العضوية : 16789
    الانتساب : May 2009
    المشاركات : 12,645
    بمعدل : 4.03 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 7151
    التقييم : Array
    خفايا الشوق غير متصل



    أبهرتني ثقافتك ووشغفك للعلم أستآذي القدير عدنان الطعمه
    ما شاء الله عليك بحر في العلم جعل الله ما تقوم به في ميزآن حسنآتك
    حقا أستمتعت بقرآءتك هنا
    جميل هو الاطلاع والتعرف على ثقافت الشعوب وثقافتنا التي نقلت الى تلك الشعوب ايضا
    د . عندنان الطعمة
    أعجآبي وتقييمي للطرح الهآدف
    كن بخير ياقدير



     



  3. رقم #3
     افتراضي  العنوان : رد: رحلاتي العلمية إلى متاحف ومكتبات لندن و مرصد غرينيتش الهنية
    كاتب الموضوع : د .عدنان الطعمة
    بتاريخ : 07 Feb 2013 الساعة : 10:38 AM

    أستاذ جامعي و باحث علمي


    الصورة الرمزية د .عدنان الطعمة

    رقم العضوية : 14397
    الانتساب : Jul 2007
    المشاركات : 264
    بمعدل : 0.07 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 3313
    التقييم : Array
    د .عدنان الطعمة غير متصل



    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة خفايا الشوق مشاهدة المشاركة
    أبهرتني ثقافتك ووشغفك للعلم أستآذي القدير عدنان الطعمه
    ما شاء الله عليك بحر في العلم جعل الله ما تقوم به في ميزآن حسنآتك
    حقا أستمتعت بقرآءتك هنا
    جميل هو الاطلاع والتعرف على ثقافت الشعوب وثقافتنا التي نقلت الى تلك الشعوب ايضا
    د . عندنان الطعمة
    أعجآبي وتقييمي للطرح الهآدف
    كن بخير ياقدير



    عزيزتي الأخت الكريمة خفايا الشوق المحترمة اسعدك الله في كل أوقاتك و حفظك

    تشرفت جدا بحضورك البهي و بمشاركتك الموضوعية الرائعة التي اسعدتني حقا . ربي يسعدك و يخليك
    لك مني خالص ودي و تقديري
    تقبلي مني أزكى تحياتي
    وشكرا لك يا أختي
    د .عدنان
    ألمانيا في 7 شباط فبراير 2013



     



  4. رقم #4
     افتراضي  العنوان : رد: رحلاتي العلمية إلى متاحف ومكتبات لندن و مرصد غرينيتش الهنية
    كاتب الموضوع : د .عدنان الطعمة
    بتاريخ : 09 Feb 2013 الساعة : 12:48 AM

    طيب مرشح للإشراف


    الصورة الرمزية دلع وقلبها ولع

    رقم العضوية : 27601
    الانتساب : Oct 2012
    المشاركات : 1,888
    بمعدل : 1.00 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 17127
    التقييم : Array
    دلع وقلبها ولع غير متصل



    لك ذوق وأسلوب خاص في انتقاء أطروحاتك
    يجذبني كثيراً لقراءة كل أحرفك
    بل للدرر التي يكتبها قلمك
    تعايشت مع تلك الوقائع
    فكلماتك تجبرني على تخيل مايحدث وكأنه واقع
    لا أستطيع التعبير أكثر فأنت أكبر من كلماتي
    سلمت الأنامل التي خطت لنا تلك الدرر
    تقبل مروري
    ...


     



  5. رقم #5
     افتراضي  العنوان : رد: رحلاتي العلمية إلى متاحف ومكتبات لندن و مرصد غرينيتش الهنية
    كاتب الموضوع : د .عدنان الطعمة
    بتاريخ : 09 Feb 2013 الساعة : 10:05 PM

    أستاذ جامعي و باحث علمي


    الصورة الرمزية د .عدنان الطعمة

    رقم العضوية : 14397
    الانتساب : Jul 2007
    المشاركات : 264
    بمعدل : 0.07 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 3313
    التقييم : Array
    د .عدنان الطعمة غير متصل



    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دلع وقلبها ولع مشاهدة المشاركة
    لك ذوق وأسلوب خاص في انتقاء أطروحاتك
    يجذبني كثيراً لقراءة كل أحرفك
    بل للدرر التي يكتبها قلمك
    تعايشت مع تلك الوقائع
    فكلماتك تجبرني على تخيل مايحدث وكأنه واقع
    لا أستطيع التعبير أكثر فأنت أكبر من كلماتي
    سلمت الأنامل التي خطت لنا تلك الدرر
    تقبل مروري
    ...



    حضرة الأخت الغالية و الكريمة دلع وقلبها ولع المحترمة حفظك الله و أسعدك

    تشرفت جدا بإطلالتك البهية و بمشاركتك الرائعة الموضوعية التي اسعدتني حقا . ما شاء الله عليك وعلى أسلوبك الجميل الأخاذ .
    لك مني فائق ودي و احترامي
    دمت دائما بخير و عافية
    تقبلي مني أرق تحياتي
    وشكرا لك يا أختي

    د .عدنان

    ألمانيا في 9 قبراير 2013


     



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. رحلتي الهنية إلى مدينة أبها البهية عام 1997
    بواسطة د .عدنان الطعمة في المنتدى العَــــام
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 14 Jul 2014, 10:49 PM
  2. سلسلة متاحف الوطن العربي ( متحف بلغازي المغرب)
    بواسطة اللؤلؤة في المنتدى تــــَـــَرحـْــّــالٌ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 18 Nov 2012, 04:53 AM
  3. مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 04 May 2009, 09:09 PM
  4. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 04 Oct 2008, 04:40 PM
  5. ..((جايب هالقساوه منين..منين يا طيب))...روااايه رومانسيه خياليه...
    بواسطة aĿωăђăற في المنتدى يُـحًــكـًـِـــٌىَِ أن
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 16 Nov 2007, 11:22 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •