هذا الخبر مقدم لكم من فوركس رويالز
تراجع الين الياباني اليوم الأثنين لأقل مستوي له منذ 2010 مقابل الدولار الأمريكي بعد أنباء عن قيام رئيس الوزراء الياباني شينزو أبي لرئيس جديد للبنك
المركزي والذي من المرجح أنه سيعمل علي توسيع سياسة التحفيزات النقدية وهو الأمر الذي سيسرع من تراجع الين الياباني وسيعمل علي إضعافة .
وإنخفضت العملة اليابانية إلي ما دون مستوي 120 لكل يورو للمرة الأولي منذ يونيو عام 2011 بعد تصريحات آبي ومطالبته بشخص يدفع في إتجاه التسهيلات
النقدية وبجرأة والذي من المتوقع أن يعقد أجتماعاً الأسبوع القادم .
وتراجع الدولار الأمريكي أمام اليورو . في حين صعد اليورو بعد تصريحات رؤساء دول اليورو حول انتهاء المرحلة الأصعب في الاقتصاد الأوروبي .
ويقول المحللون أن الين الياباني سيبقي في وضع الدفاع خلال الفترة القصيرة القادمة لتأثرة بالسياسات المالية الحالية كما أن المستثمرين يشعرون بنوع من الغضب لما
تفعله الحكومة اليابانية من سياسات نقدية .
وتراجع الين بنسبة 0.3 % ليسجل 89.42 لكل يورو عند الساعة 8:49 بتوقيت لندن بعد تراجعه إلي مستوي 89.67 وهو الأقل منذ 25 يونيو عام
2010 . وتراجعت العملة اليابانية بنسبة 0.4 % لتسجل 119.44 لكل يورو ووصلت الي مستوي 120.13 وهو المستوي الأضعف لها منذ مايو عام
2011 . ووانخفض الدولار الأمريكي بنسبة 0.1 % ليسجل 1.3360 لكل يورو .
وفي اجتماعه المزمع عقده في 21-22 يناير الحالي يستعد البنك المركزي الياباني لإعتماد قرار برفع هدف التضخم إلي 2 % والتي يدافع عنها رئيس الوزراء
الجديد شينزو أبي مما يضاعف الهدف الحالي .
وتتراجع الين أمام الدولار بنسبة 11 % خلال عام 2012 وهو التراجع الأكبر في 7 سنوات ومازالت العملة اليابانية تسجل ارتفاعاً بنسبة 13 % عن مستوي
متوسط الـ 10 سنوات .
وانخفض الين الياباني بنحو 1.5 % خلال الأسبوع الماضي مما يضعه في المركز الأول بين العملات الرئيسية من حيث تراجع الأداء وخسر الدولار الأمريكي
بنسبة 0.7 % في حين ارتفع اليورو بنسبة 0.9 % خلال نفس الفترة .

للمزيد من الأخبار الخاصة بالعملات والذهب والنفط والاسهم .... موقع فوركس رويالز forex royals

http://www.forexroyals.com


hgdk hgdhfhkd dif' gHrg lsj,dhji Hlhl hg],ghv hgHlvd;d lk` d,kd, 2010